مبيدات بيولوجية: إسرائيل تصدّر 600 مليون عنكبوت

تقوم شركة بيو – بي من كيبوتس سدي إلياهو، بتصدرير مئات ملايين العناكب إلى مختلف دول العالم حيث يتم استخدامها من أجل محاربة الحشرات المضرة بزراعة الحقول والبيارات، بطريقة طبيعية. ثمنها أغلى من الذهب الخالص، ويتم بيعها مقابل آلاف الشواقل لبضعة جرامات.

ستقوم شركة بيو بي، من كيبوتس سدي إلياهو، خلال السنة القريبة بتزويد المزارعين في كولومبيا بـ 600 مليون عنكبوت من نوع “المفترس الأكاروسي”. يقوم هذا العنكبوت المفترس بالقضاء – بصورة طبيعية – على مختلف أنواع العناكب القرادية (السوس) الضارة التي تضر بالأراضي الزراعية، مما يتيح للمزارعين إمكانية التقليل من استخدام المبيدات الصناعية، واستيفاء شروط التصدير إلى خارج البلاد.

يصل حجم العنكبوت المفترس الأكاروسي الذي تنتجه شركة بيو – بي إلى نحو ضعف حجم القراديات الضارة، كما أنه أسرع منها. تتألف قائمة طعامه اليومية من نحو 7 عناكب قرادية كل يوم. عندما يصادف القراديات، فإنه يلاحقها ويغرس فكيه فيها ويقوم بامتصاص كل محتوياتها. وتيرة تكاثر العنكبوت المفترس الأكاروسي سريعة، وبإمكانه إتمام دورة الحياة من البيضة حتى البلوغ خلال أسبوع واحد فقط.
اسعار تفوق الذهب

يتم توزيع العناكب المفترسة الأكاروسية على المزارعين بواسطة قوارير (قناني) تحتوي كل منها على ما بين  2000-4000 مفترس أكاروسي، حيث يتم نشرها في المساحات الزراعية، داخل الدفيئات وفي مزارع الفاكهة. يزيد سعر هذه العناكب عن سعر الذهب الخالص حيث يتم بيع بضع غرامات معدودة منها مقابل آلاف الشواقل. يتم حفظ عناكب المفترس الأكاروسي في وضعية مريحة وتحت التبريد، وعند إطلاقها إلى الهواء الدافئ فإنها تبدأ بالتكاثر. تصل قدرة الإبادة لكل دفعة من هذه العناكب إلى عشرات الآلاف من الحشرات الضارة في كل يوم.

يعتبر كيبوتس سدي إلياهو أحد الرائدين في مجال الزراعة العضوية والنظيفة في إسرائيل. تنشط شركة بيو – بي التي يملكها الكيبوتس في مجال تطوير وتربية “الأعداء” الطبيعيين للزراعة، وتقوم بتطبيق عدد من أساليب وطرق الإبادة النظيفة التي تشمل استخدام الحشرات المفترسة المفيدة، الديدان الاسطوانية للسيطرة على سوسة النخيل، الذباب العقيم، الإبادة البيولوجية بواسطة البومات المصاصة، التلقيح الطبيعي وغيرها.

هذا، وقد فازت شركة بيو – بي مؤخرا بمناقصة كبيرة أجرتها الوكالية الدولية للطاقة الذرية لتزويد أوروبا بـ 400 مليون ذبابة عقيمة، وذلك في أعقاب نجاح مشروع مشابه تم القيام به خلال الخريف الماضي. تقوم الشركة بتشغيل شركات تابعة لها في عدة دول، كما تقوم بتصدير منتجاتها إلى كل أرجاء العالم.


نتيجة للطلب الكبير على الاتصال مع شركات مبتدئة (startups) إسرائيلية، وضعنا هذا النموذج:
للاستفسارات العامة اضغط هنا








تعليقات