زراعة الخضراوات في الماء بمساعدة روبوت إسرائيلي

الروبوت الإسرائيلي، الذي يتواصل مع تطبيق مثبّت في الهواتف الذكية، يساعدكم على زراعة الفواكه والخضراوات في منازلكم ودون الحاجة الى تربة

الروبوت الإسرائيلي “إيدي” من إنتاج شركة “فلاكس” (Flux) يأتي لمعاونتكم في زراعة الفواكه والخضراوات في منازلكم ودون الحاجة الى تربة. ويتواصل الروبوت مع تطبيق مثبّت في الهواتف الذكية ويحمل نفس الاسم، ليوفر الظروف المثالية للمنتجات الزراعية المنزلية.

ويستند تشغيل الروبوت “إيدي” إلى الزراعة المائية القائمة بدورها على زراعة النباتات في الماء المخصب بالمغذيات وبدون تراب. ويسمح هذا النظام بالتحكم بالمعادن الصغيرة والفيتامينات التي تغذي النباتات وكذلك بشدة الإضاءة التي تتعرض لها وبدرجة حموضة الماء ودرجة الحرارة المثالية اللازمة..إلخ. وقد أثبتت الدراسات أن هذا النظام شديد الفعالية كونه يسمح بتقليل كميات المياه المستخدمة في الزراعة بنسبة 90% بالإضافة إلى الاقتصاد في كمية الأسمدة (بنسبة مماثلة) ناهيك عن احتياج هذه الزراعة إلى مساحة أقل حجماً بشكل ملحوظ واستغنائها عن المبيدات الحشرية أو مبيدات الأعشاب الضارة.

أما “إيدي” نفسه، وهو روبوت كروي خلاب بحجم البرتقالة الكبيرة يملك مهارات الذكاء الاصطناعي ، فيتم وضعه داخل الماء في حديقة الزراعة المائية المنزلية، حيث يقوم الروبوت بتحليل مقومات بيئة النبات ويتوصل بالتالي إلى استنتاجات مفيدة حول الظروف المثالية للنبات من حيث التوازن الكيميائي وتلقي النبات كافة المكونات اللازمة لنموه أو- بالمقابل- إذا كان النبات بحاجة إلى رعاية ما. ويقوم “إيدي”، تبعاً لنتائج تحليلاته، بإطلاع البستاني الذي يمارس هذه الهواية على ما استجدّ من تعليمات يجب تطبيقها، حيث يتم ذلك من خلال قيام الروبوت بإرسال الإنذارات اللازمة إلى الهاتف الذكي الخاص بالمستخدم بشأن ضرورة إضافة المزيد من الماء أو مواد التغذية أو تغيير درجة الحرارة أو الإضاءة في الغرفة وما إلى ذلك.

وسيتم طرح الروبوت “إيدي” في الأسواق خلال شهر فبراير شباط القادم على أن يبلغ سعره 150 دولاراً.

حقوق التصوير: Eddy – Facebook


نتيجة للطلب الكبير على الاتصال مع شركات مبتدئة (startups) إسرائيلية، وضعنا هذا النموذج:
للاستفسارات العامة اضغط هنا








تعليقات